مدونة تهتم بالتعليم و تكنولوجيا المعلومات و الأخبار التقنية

آخر الأخبار

Post Top Ad

Your Ad Spot

الأربعاء، 19 يونيو 2019

علامات الاسم في اللغة العربية شرح بالتفصيل و الأمثلة

مرحبكم في مدونة علوم و فنون

علامات الاسم في اللغة العربية شرح بالتفصيل و الأمثلة

علامات الاسم : الاسم و الفعل و الحرف
إضافة شرح
             علامات الاسم في اللغة العربية شيء ضروري لمعرفة أقسام الكلام و معرفة الإعراب و يُعرَّف الكلام في اللغة العربية ،أنّه تركيب مكون من كلمتين فأكثر، مثل : الأشجار تثمر، و سوف نتحدث عن أقسام الكلام وعلامات الاسم مع ذكر أمثلة. 

أقسام الكلام تُقسم الكلمة في العربيّة إلى: اسم وفعل وحرف،

 ولكل نوع منها تعريف وعلامات تدل عليه، وفيما يأتي سنتحدث عن الاسم و علاماته : 

الاسم: هو كلمة تدل على حدث مجرد من الزمن ، 

وتُطلق على الأشياء المحسوسة من حولنا : مثل: الإنسان و الحيوان، النبات و الجماد و كل شيء نشير إليه 

و نراه بأعيننا و نلمسه بأيدينا و ندركه بحواسنا  و الصفات الحسية مثل : طويل ، و قصير ، سمين ، و نحيف 

و أيضا الأشياء المعنوية: وهي التي لا تدرك بالحواس إنما بالعقل، مثل: الأخلاق ، الحب، العلم، المودة ، الكراهية ، الخوف .
و الصفات المعنوية مثل : الكرم و البخل و الجبن و الشجاعة .

و علامات الاسم كما ذكرها ابن مالك في الألفية قال فيها : 

بِالْجَـرِّ والتَّنْوِينِ وَالنَّدَا وَأَلْ وَمُسْنَدٍ لِلاسْمِ تَمْيِيزٌ حَصَلْ

و سوف نشرح ذلك بالتفصيل :
للاسم علامات ، وتلك العلامات هي التي توضح وتحدد الاسم عن غيره من أقسام الكلام المعلومة من اسم وفعل وحرف 

وعليه فعلامات الاسم هي: 

           1. قبول (الـ) للتعريف نحو

: العلم – الفصل – المنزل – المدرسة – الشارع
فلا فعل يقبل تلك العلامة ولا حرف وعليه فإن تلك العلامة هي التى تبين كون الكلمة اسمًا
شريطة أن تتأكد أن الـ التعريف هما للتعريف ليسا من أصل الكلمة فلا نقول “ التهم “
اسم بل هي فعل والـ ليست تعريفية وإنما همزة وصل حذفت همزتها وهي أساسية فلام الكلمة فإذا حذفت أصبحت “ تهم “ فتغير المعني وعليه ليست المقصودة. 

            2. قبول النداء بكل صورة

، نحو: يا سماءُ – يا أيها النبيُ ــ يا طالبَ العلمِ ـ يا رجلُ .

            3. قبول الجر وهو أنواع: 

– إما الجر بحرف من حروف الجر ( من – عن – إلى ـ على ـ فى – ك – ل – ب )

 مثل : قوله تعالى " سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ " الإسراء الأية 1

– وإما بالإضافة بأن يضاف الى معرفة، نحو: رب العالمين – رسول الله

ــ  أو بالتبعيّة ( التوابع ) ( العطف و النعت و التوكيد و البدل ) . مثل : " بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ "

 4. التنوين   : 

والتنوين نون ساكنه زائدة تلحق آخر الاسم نطقاً لا كتابة لغير التوكيد والتنوين له أنواع سته وهي :
  أ- تنوين التمكين: وهو الذي يلحق آخر الأسماء المعربة ، كزيدٍ ، و رجلٍ)
ب- تنوين التَّنْكِيرِ: هو الذى يلحق بعض الأسماء المبنية ليفرق بين المعرفة والنكرة
نحو: مررت بسيبويهِ وبسيبويهٍ آخـر . فسيبويه الأول معـرفة ، والثاني نكرة ، والذي دلّ على تنكيره التنوين الذي لحق آخره ، ونحو: صَهٍ ( أي : اسكت أو اصمت عن كل حديث ) ، وإيه ٍ( أي : زدني من كل حديث ) .
ج- تنوين الْمُقَابَلَةِ ، هو الذي يلحق جمـع المؤنث السالم ، 

نحو قوله تعالى : " عَسَىٰ رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا" سورة التحريم الأية 5؛ فإنَّ التنوين فيه مقابل النون في جمع المذكر السالم ، نحو: مسلمون ، ومؤمنون .
د- تنوين العِوَضِ ، وهو ثلاثة أقسام : ,
أ- عوض عن حرف ، وهو التنوين الذي يلحـق المنقوص عِوضاً عن الياء المحذوفة في حالتي الرفـع ، والجر ، نحو: هذا محامٍ ، ومررت بمحامٍ .
ب- عوض عن كلمة ، وهو التنوين الذي يلحق آخـر ( كلٍّ ، وبعضٍ ) عوضاً عن المضاف إليه،
كما في قوله تعالى : "
وَكُلَّ إِنسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ ۖ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنشُورًا " سورة الإسراء أية 13
ج- عوض عن جملة : وهو التنوين الذي يلحق ( إذْ ) عوضاً عن جملة تكون بعدها،
كقوله تعالى: " فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ " سورة الواقعة الأية 83 أي:حين إذْ بَلَغَت الرُّوحُ الحُلْقُومَ  ". 

قبوله التاء المربوطة المتحركة :

 : فهي لا تأتي إلا مع الاسم و لا تأتي مع الفعل و لا الحرف مثل :

 ( شجرة ـ زهرة ـ طفلة ـ حديقة ـ معلمة ـ سيارة )

-6 الإسْنَادُ إليه ( الإخبار عنه ):

 الجملة الفعلية ( فعل + فاعل) ،كالتاء في ذهبت . فالتاء مسند إليه ، والفعل ( ذهب ) مسند ، و كما فى الجملة الإسمية ( مبتدأ+خبر ) العلم نور فالمبتدأ ( العلم ) مسند إليه ،و نور مسند. فإسناد الذهاب إلى التاء دليل على اسمية ( التاء )،وإسناد النور الخبر إلى المبتدأ ( العلم ) دليل على اسميته .

تابعوا الشرح بالتفصيل من هنا : 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

Your Ad Spot

الاكثر إهتماما